أكد وزير حقوق الإنسان اليمني محمد عسكر، اليوم الجمعة، ارتفاع معدل الانتهاكات الحقوقية التي تمارسها الميليشيات الحوثية الانقلابية في البلاد.

ودعا الوزير، خلال لقائه المندوب الدائم لمملكة بلجيكا لدى الأمم المتحدة في جنيف السفير جيرت موليه، إلى موقف دولي موحد تجاه الوضع الإنساني في اليمن، مؤكدًا أهمية تفهم الجانب الأوروبي للوضع الراهن وعدم تقديم رسائل خاطئة عن الوضع الإنساني في بلاده، وفقًا لموقع «سبتمبر نت» التابع للجيش اليمني.

كما اطلع عسكر، نائب رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر في جنيف جيل كاربونير، ونائب المدير الإقليمي للشرق الأوسط كريستيان كاردون، ومسؤولو اللجنة، على تطورات الوضع الإنساني في اليمن في ظل استمرار الحرب التي تشنّها ميليشيات الحوثي الانقلابية، مؤكدًا أن الحكومة الشرعية ستعمل على تذليل أي عقبات تعترض العمل الإنساني، وتوفير الظروف الملائمة كافة لعمل بعثة اللجنة في البلاد.

وكانت وكيلة قطاع الإعلام بوزارة الشباب والرياضة اليمنية نورا الجروي، طالبت بمزيد من الاهتمام لحماية النساء أثناء النزاعات، مؤكدة معاناة اليمنيات من الانتهاكات المستمرة من قبل ميليشيا الحوثي.

وأشارت الجروي، في كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان في 17 سبتمبر الجاري، إلى أنَّ الانتهاكات تزايدت في المناطق التي تُسيطِر عليها الميليشيا خلال العامين الماضيين، وباتت النساء في تلك المناطق بلا أمان، ويحاربن من أجل حريتهن وسلامتهن وكرامتهن.