ألغى طيارو شركة الطيران منخفض التكاليف الأيرلندية «ريان إير» العاملون في بريطانيا، إضرابهم عن العمل الذي كانوا يعتزمون تنظيمه لمدة خمسة أيام، حسبما قالت نقابة الطيارين البريطانيين أمس الجمعة.

وقالت النقابة في بيان: يأتي هذا على الرغم من حقيقة أن العلاقة بين رايان إير وطياريها في المملكة المتحدة وأماكن أخرى، لا تزال سيئة. وبدلًا من الدخول في مفاوضات، اختارت رايان إير أن تعاقب الطيارين سحب مزايا السفر، التي يحصلون عليها.

ووافق ممثلو الطيارين البريطانيين على تعليق أي إضرابات قادمة، من أجل تمهيد الطريق لمفاوضات هادفة تحت رعاية مؤسسة أكاس للمصالحة والتحكيم.

وأضاف البيان: على الرغم من الإقبال القوي على الإضراب ومستوى الالتزام المرتفع من جانب طياري رايان إير، اتخذ ممثلو الطيارين القرار من أجل السماح بتوفير مساحة تنفس على أمل البدء في مفاوضات بناءة.

وأضافت نقابة الطيارين، أنها تحتفظ بقدرتها على تحديد مواعيد لإضرابات جديدة؛ إذا كان هذا ضروريًا.