اختتم قائد القوات البرية الملكية السعودية الفريق الركن فهد بن عبد الله المطير، اليوم الخميس، أعمال الاجتماع الدوري السنوي بقادة المناطق العسكرية لعام (1441هـ) في مقر قيادة القوات البرية الملكية السعودية في الرياض، الذي استمر لثلاثة أيام، كما يعقد هذا الاجتماع سنوياً لمناقشة جميع الجوانب التي تهتم بتطوير قدرات وإمكانات القوات البرية الملكية السعودية في مختلف المجالات.

وشهد اليوم الأول من الاجتماع حفل تكريم أبطال منسوبي القوات البرية الملكية السعودية من مصابي عمليات (عاصفة الحزم وإعادة الأمل) وتكريم عدد من كبار القادة المتقاعدين وتقليد عدد من كبار الضباط الأوسمة الحاصلين عليها (وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الرابعة، وسام الملك فيصل الدرجة الثالثة، وسام الملك عبد الله من الدرجة الثالثة).

كما شهد اليوم الثاني إطلاق جائزة قائد القوات البرية الملكية السعودية للتميز، حيث تهدف إلى تحفيز بيئة العمل (الإدارية والتعليمية والميدانية) نحو الأداء المتميز، وتشجيع الممارسات المتميزة والتفوق العلمي وتكريم المبدعين والمتميزين إدارياً، وعلمياً، وعملياً ونشر ثقافة التميز والعمل المتقن ضمن بيئة محفزة للمواهب والمبدعين لتعزز الشغف بالعلوم والمعرفة لبناء قادة المستقبل.

واختتمت وقائع أعمال الاجتماع اليوم الخميس على شرف معالي قائد القوات البرية الملكية السعودية وبحضور نائب قائد القوات البرية الملكية السعودية وقادة المناطق ورؤساء الهيئات ومديري الإدارات المرتبطين.