قال الهولندي تين كات، المدير الفني الجديد لفريق الاتحاد، إنه يملك الخبرة اللازمة ويعرف طبيعة اللاعب الخليجي، مُشيرًا لضرورة العمل داخل الاتحاد كعائلة واحدة دائما.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقده المدرب الهولندي، مساء اليوم الثلاثاء، للحديث عن مهمته مع الاتحاد.

وأكد تين كات أنه لا يمتلك السحر؛ لكنه طالب الجماهير بدعمه؛ لتقديم الأفضل للاتحاد، مُتابعًا: حضرت للنادي وأعلم كامل الظروف، وقبل قدومي تحدثت مع بعض اللاعبين الذين أعرفهم.

وأشار إلى أنه يحتاج الوقت لمعرفة كل لاعب وجودته، وأنه لا حظ عدم اتحاد اللاعبين، موضحًا أهمية العمل على روح الفريق وتطبيق اسم الاتحاد على حقيقته؛ لأن روح الاتحاد يجب أن تكون حاضرة داخل الفريق.

وأضاف: السيرة الذاتية الكبيرة لا تعني النجاح، صحيح أملك الخبرة ولكن فلسفتي هي العيش مع اللاعبين على حب كرة القدم.

وأكمل: لم أشبع فنيا وشعرت بالفراغ في فترة توقفي، وهذا الجوع والعشق لكرة القدم لا يمكن تعويضه لذلك عدت وسأعمل جاهدا للعودة بالنادي العريق.

وأوضح أنه شاهد بعض المباريات للاتحاد ولعب ضده آسيويا، وابنه يلعب في الدوري السعودي؛ لذلك هو متابع دائما له وللنادي الاتحاد.

وأضاف: تستطيع الحكم على عملي من الغد سأعمل جاهدا في بداية الأمر على روح المجموعة وأن يكون الفرق أكثر حدّة وحركية داخل الملعب وبعد ذلك ستكون الأمور أكثر سهولة.

وتابع: دائما كمدرب سأكون طموح ونملك فريق طموح، وهناك مسافة بيننا وبين الفرق المنافسة على الدوري لأن التحضير لم يكن جيدًا بداية الموسم.

وعن طموحه في المنافسة قال مدرب الاتحاد إنه سيسعى للمنافسة على جميع الألقاب المتاحة، لافتًا إلى أن هناك عناصر محلية مميزة في الفريق والدليل وجودهم مع المنتخب الوطني.

 وكان مجلس ادارة الاتحاد برئاسة أنمار الحائلي تعاقد مع الهولندي تين كات لقيادة «العميد» فنيًا خلفا للتشيلي خوسيه سييرا الذي أقيل بعد النتائج السلبية التي حققها في بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين آخرها الخسارة أمام الوحدة.

وقاد المدرب الوطني محمد العبدلي تدريب الاتحاد مؤقتا وحقق نتائج متباينة بعد خساراته للقاءين ببطولة الدوري والتأهل لدور 16 من كأس محمد السادس لأندية الأبطال.